رئيس الوزراء للأمم المتحدة: توفير التمويل اللازم لمشروعات المناخ ضرورة

أكد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، على ضرورة توفير التمويل اللازم لهذه المشروعات، مشيرا إلى أمله في تعزيز الشفافية بشأن تدفق التمويل لمشروعات المناخ، كما دعا إلى ضرورة تحقيق أقصى استفادة من هذه التمويلات للقارة الأفريقية وجميع الدول النامية.

وجاء ذلك خلال لقاءه، مع مارك كارني، المبعوث الخاص للأمم المتحدة المعني بشئون العمل والتمويل المناخي، والرئيس المشارك لتحالف جلاسكو المالي من أجل الوصول إلى صافي انبعاثات صفري، على هامش مشاركته في “مُنتدى مصر للتعاون الدولي والتمويل الإنمائي” في نسخته الثانية، والذي بدأت فعالياته اليوم بالعاصمة الإدارية الجديدة تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية.

واستعرض الدكتور مصطفى مدبولي رؤية مصر لرئاسة الدورة الـ 27 لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ COP27، الذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ نوفمبر المقبل.

وأكد على التركيز على تنفيذ هذه الرؤية بما يتماشى مع تعهدات تحالف جلاسكو المالي من أجل صافي انبعاثات صفري واتخاذ إجراءات ملموسة في هذا الصدد.

ولفت إلى أن مصر تسعى إلى تسريع جهود العمل المناخي الدولي، من خلال العمل على تقليل والحد من الانبعاثات وزيادة مشروعات التكيف، وتعزيز تدفقات التمويل بشكل ملائم.

وأشار إلى أن الانتقال العادل نحو اقتصاد منخفض الكربون يظل أولوية للدول النامية في جميع أنحاء العالم.

وقال إنه عندما نتحدث عن عنصر التخفيف من آثار تغير المناخ فإننا يجب أن نتحد جميعًا للعمل على الحد من ظاهرة الاحتباس الحراري، وأن نبذل قصارى جهدنا للحفاظ على مستويات الانخفاض المستهدفة بـ 1.5 درجة مئوية، وهذا يحتم على جميع الأطراف اتخاذ إجراءات جريئة وعاجلة في هذا الإطار وأن نرفع من مستويات طموحنا لتحقيق هذا الهدف.

وأشار إلى أن قمة COP27 ستكون لحظة فارقة تعكس مدى التزام الدول المختلفة نحو تحقيق أهداف “اتفاق باريس”، مضيفا أن المؤتمر كذلك يجب أن يشهد تنفيذ “ميثاق جلاسكو” بشأن المساهمات المحددة وطنيا وبرنامج العمل الطموح بشأن عملية التخفيف.

من جانبه، عرض مارك كارني مبعوث الأمم المتحدة للمناخ رؤيته حول سبل تحقيق مزيد من التعاون البنّاء، وكيفية جذب التدفقات المالية والاستثمارات في المشروعات الخاصة بالمناخ.

وأكد على اتفاقه التام مع ما ذكره رئيس الوزراء بشأن ضرورة العمل السريع والعاجل، وتوفير التمويل اللازم لتحويل التعهدات السابقة إلى واقع ملموس.

كما وجه كارني التهنئة للحكومة المصرية لتبنيها برنامج “نوفى”، كمنصة واعدة لتنفيذ مشروعات مرتبطة ببرامج التكيف والتخفيف.

فكرة واحدة بشأن "رئيس الوزراء للأمم المتحدة: توفير التمويل اللازم لمشروعات المناخ ضرورة"

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s